مقاولون ومتضررون بكزناية .. مالكون استولوا على أرض وجماعية وقطعوا الطريق ولا من مُنصف

مقاولون ومتضررون بكزناية .. مالكون استولوا على أرض وجماعية وقطعوا الطريق ولا من مُنصف

عبد القادر زعري

يشكو عدد من ساكنة جماعة بوخالف وأصحاب الشركات منذ خمس سنوات، من الضرر الكبير الذي خلفه أحد الأشخاص الذي “استولى على جزء من أرض جماعية بجزناية” ثم قام “يفرغ فيها التربة وردمة نتج عن ذلك عرقلة حرية حركة المرور لساكنة المنطقة ولشاحنات الشركات وغيرها من الآليات التابعة للشركات المتعددة المتواجدة بالمنطقة”، كما عمد إلى وضع حاوية كبيرة الحجم على عرض الطريق، في تحد صريح لجميع مجهوداتهم وشكاياتهم للسلطات المختصة.

وقد تقدم المتضررون وهم شركة GUILLY SARL والمقاول عبد الرحيم بنجلون، و gabriel tabelem morales وهو صاحب شركة، وشركة BCSS في شخص ممثلها القانوني جعفر اسماعيلي علوي، ومصطفى الجوهري، ومحمد أقضاض، وأكشيش، وأكشيشو، زردوح، بشكاية إلى السيد وكيل جلالة الملك لدى المحكمة الابتدائية بطنجة،يشكون فيها أمر إغلاق الطريق.

كما وجهوا شكاية في الموضوع السيد والي ولاية طنجة تطوان الحسيمة، مسجلة بكتابة ظبط الولاية في 28 شتنبر 2015. وإلى السيد رئيس جماعة اجزناية في نفس اليوم، وإلى السيد قائد كزناية في نفس اليوم أيضا، بعد عدم تحقيق نتيجة في شكاية سابقة.

 غير أن المشكل لم يتم حله بالكامل، والغريب هو استمرار قطع الطريق المؤدية إلى الطريق الرئيسية الرابطة بين طنجة والرباط على مستوى جماعة كزناية، وذلك بوضع حاوية معدنية كبيرة ظاهرة لكل داخل للمدينة، في تحد واضح لهؤلاء المتضررين.

المتضررون يناشدون السلطات، تدارك الأمور، فاستثماراتهم تضررت كثيرا من هذا الحيف، كما أن هذا الضرر الكبير، لحركتهم التجارية، لا يتماشى مع السياسة العامة للدولة، والتعليمات الملكية السامية، التي تحت كل الجهات المرتبطة بالاستثمار، على رفع كل العراقيل أمام المقاولات، وخلق الجو المناسب لها، للانتعاش لتساهم في حركة التنمية والتشغيل ببلادنا.

northeco

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *